• كبرياء الدمعة

    د.سلمان العوده | طفولة قلب
    كبرياء الدمعة
    دمعة الحب في غيابة الجب: قلبي إليك صفيَّ الروح مشتاقُ لذكركمْ فيه إحراقٌ وإشراقُ سنون مرّتْ، ولا رؤيا، ولا خبرٌ كم مسّنا بكمُ ضرٌّ وإملاقُ بيني وبينك أحداثٌ وأزمنةٌ ومهلكاتٌ وأبوابٌ وأغلاقُ برغمها أنت في سمعي وفي بصري فالروحُ رغم سدودِ البغيِ سبّاقُ أراك طوداً بوجه الريحِ منتصباً ما عاد يثنيه إرعادٌ وإبراقُ في رقةٍ تتناهى أنت ذو عجبٍ شعورُكَ العذبُ إغراقٌ وإغداقُ يا رحمتاه لأهلِ الحبِّ.. كم

  • التمويل .. لماذا يهرب من المشروعات الإعلامية الإسلامية؟

    الإسلام اليوم | الجهات الاربع
    التمويل .. لماذا يهرب من المشروعات الإعلامية الإسلامية؟
    حرك إعلاميون وأصحاب مشاريع إعلامية سابقة في السعودية تساؤلات عديدة من خلال (الإسلام اليوم) حول أسباب ما سمّوه (هروب) رؤوس الأموال الإسلامية من حقل الإعلام والدعاية في المنطقة، مشيرين إلى أن مجموعات مقدرة من الإعلاميين المهتمين "بصناعة رأي عام مؤثر يقف ضد الحملات التي تُوجَّه ضد المكتسبات الإسلامية"، يجدون مصاعب كبيرة في إقناع رجال الأعمال بدعم هذه المشروعات والوقوف معها، وأكد هؤلاء -وبينهم أكاديمي

  • الثوم محارب فعال للسرطان

    الإسلام اليوم | نوافذ مفتوحه
    الثوم محارب فعال للسرطان
    وقال الباحث في جامعة أوهايو إيرل هاريسون وزملاؤه إن الدراسة التجريبية تركزت على تقنية تحليلية لتحديد العناصر المكونة لمزيج ما بهدف التعرف على مواد تستخدم في اختبار للبول يكشف عمليات التسرطن المحتملة التي تعرف باسم النترزة (Nitrosation). وبينت الدراسة أنه كلما تناول الناس كمية أكبر من الثوم كانت معدلات عمليات التسرطن المحتملة أقل. وقال هاريسون في بيان "أظهرت دراستنا أنه كلما استهلكنا كمية أكبر من ا

  • البورصة تسبب النوبات القلبية

    الإسلام اليوم | نوافذ مفتوحه
    البورصة تسبب النوبات القلبية
    كشفت دراسة طبية حديثة أن هبوط سوق الأسهم المالية يزيد من معدل الإصابات بالنوبات القلبية. وتوضح الدراسة أن الأزمة المالية التي عصفت بالعالم فاقمت من الحالة الصحية لكثير ممن يتعاملون بسوق الأسهم. وذكر موقع هلث داي نيوز أن الباحثين توصلوا إلى هذه النتيجة بعد تحليل البيانات التي تم جمعها خلال الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالولايات المتحدة حاليا والربط بين هبوط سوق الأسهم وزيادة معدلات الإصابة بالنوبة ا

  • تزايد ذوبان الأنهار الجليدية

    الإسلام اليوم | نوافذ مفتوحه
    تزايد ذوبان الأنهار الجليدية
    بدأ نهر أجزيت الجليدي في ألاسكا بالذوبان التدريجي حيث تقلص بمقدار ثلاثة كيلو مترات في ألمائتي عام الفائتة نتيجة الارتفاع في درجات الحرارة. وتابع المسؤولون عن حديقة كيناي فيوردس الوطنية في ألاسكا أجزين وغيره من الأنهار الجليدية حيث يقيسون ارتفاع أنهار الجليد، وهي تنحسر في الأودية بوضع علامات تشير إلى مستوى النهر. وأدت سرعة الذوبان بالأنهر الجليدية خصوصا خلال العقد المنصرم إلى جدل حول أسباب وتأث

  • القرنفل أفضل البهارات مقاومة للأكسدة

    الإسلام اليوم | نوافذ مفتوحه
    القرنفل أفضل البهارات مقاومة للأكسدة
    توصلت دراسة علمية أجريت في إسبانيا إلى أن بهارات القرنفل -المعروفة بكبش القرنفل أو المسمار- من أفضل التوابل التي تقاوم الأكسدة، الأمر الذي قد يشجع على الإفادة من خصائصها في مجال التصنيع الغذائي. وتعتبر مضادات الأكسدة الطبيعية من المركبات العضوية التي تتوافر في الفواكه والخضراوات ومحاصيل أخرى مثل الحبوب والقهوة وغيرها، وهي ضرورية لصحة الجسم، حيث تساعده على التخلص من مركبات الجذور الحرة التي قد تسه

  • الأمن الخلقي

    فيصل سعود الحليبي | نوافذ مفتوحه
    الأمن الخلقي
    لن أتحدث عن صفة الشجاعة، لكن الشجاعة حينما يتصف بها المسلم لإقامة شرع الله تعالى، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وقول الحق، وخوض ميدان العطاء لبلده وأمته تكون صفة رائعة ومنتجة، وإذا كانت الأمة تؤمل في شبابها هذا الخلق العظيم، فتراه عيانًا في دعاتها ومربيها ومعلميها ورجال أمنها، وكل النابهين والمضحين من أجلها، وذلك بالعمل الخيّر، والبناء المتماسك، والنصح والتوجيه والمتابعة، فهذا إنجاز عظيم لأبنا

  • شبهات عصرانيّة مع أجوبتها

    الإسلام اليوم | مطالعات
    شبهات عصرانيّة مع أجوبتها
    هو الإصدار الأول عن موقع (الألوكة) يرصد فيه الشيخ سليمان بن صالح الخراشي عشر شبه معاصرة، ويفندها بالكتاب والسنة وأقوال السلف الصالح، مقدماً لذلك بتوضيح منهج من سمّاهم بالعصرانيين، وربط بينهم وبين المعتزلة، مؤكداً على هزيمتهم النفسية، والتي قعدت بهم عن تقبّل الحكم الشرعي بالدليل، فلا بدّ لهم من التأويل والتحريف والالتفاف على النص للخروج بصيغة توافق العصر، وهي في الحقيقة لا تلائم سوى الهوى المتبع، و

  • علاقات الكبار.. النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- يقدم أخاه المسيح للبشرية

    الإسلام اليوم | مطالعات
    علاقات الكبار.. النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- يقدم أخاه المسيح للبشرية
    عن مشروع الكتب العالمية عن الإسلام والمملكة العربية السعودية (123) صفحة من القطع المتوسط, يسلط الكتاب الضوء على تقديم النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- لأخيه المسيح من خلال نص قرآني معصوم من الخطأ والمحو من الذاكرة، كما مُحيت كثير من النصوص القديمة، ومن خلال الحديث النبوي الشريف، إن هو إلاّ وحي يوحى، وهذا التعريف ليس محدوداً بمدة معينة، بل هو من تنزُّل الوحي إلى أن ينتهي العالم، ثم أيضاً هذا التقديم

  • قوة عقلك الباطن

    الإسلام اليوم | مطالعات
    قوة عقلك الباطن
    لا يخفى ما للتدريب اليوم من حضور طاغٍ في عالم الأعمال والإدارة، والتي تبدأ بإدارة الذات وتنظيمها في عصر تعقّد فيه كل شيء، إلى إدارة المنشآت وآلاف الموظفين. قد تكون موضة وقد تكون لغاية الاتجار، وقد تكون هناك دورات غير مجدية لضعف الحقيبة أو المدرب، فكثيراً ما نسمع من أناس أنهم التحقوا بدورات ظنوا أنها ستقدم لهم شيئاً، ودفعوا المال، وبذلوا الجهد والوقت، ومع ذلك خرجوا كما دخلوا، ولا نبرئهم أيضاً؛ فقد

  • دوائر ليس إلاّ

    الإسلام اليوم | مطالعات
    دوائر ليس إلاّ
    الدكتور إبراهيم التركي حيث الشهادة على العصر، والمقارنة بين جيل الأمس واليوم، وطرح الأسئلة المقلقة والمحركة للضمير الجمعي بأسلوب فريد هو للفواصل الفلاشية أقرب، فواصل تزعم البحث عن الحقيقة وللقارئ الحكم الأخير. دوائر ليس إلاّ عن (بيسان للنشر والتوزيع والإعلام) شباط فبراير 2009م في (174) صفحة من القطع المتوسط. وهي مقالات تقرأ الشأن العام: الثقافي والمجتمعي بتكثيف وإيجاز، ويمكن إدراجها ضمن (المقالات

  • (وقع العولمة في مجتمعات الخليج العربي دبي والرياض أنموذجان)

    تركي الشثري | مطالعات
    (وقع العولمة في مجتمعات الخليج العربي دبي والرياض أنموذجان)
    العولمة الظاهرة التاريخية التي تفكك المجتمعات كي تعيد صياغتها مرة أخرى بما يتناسب ورغائب السوق، ومهما يكن فليس ذلك كل شيء؛ فلدى الشعوب والثقافات شيء لم تقله بعد لوقوعها تحت صدمة العولمة، وعليه فالاستغراق في لحظة العولمة خطأ ينسي ما بعد العولمة؛ فالرهان عليها والوثوق بها والاستسلام لتجلّياتها معناه التنازل غير المشروط ليأتي علينا يوم ننعى فيه تاريخنا وفهمنا للتطور، ومكاسبنا التي أتت عليها العولمة،

  • استملاك التاريخ

    د. عبدالكريم بكار | ومضة
    استملاك التاريخ
    مهما بلغ انشغال الناس بالواقع، ومهما سيطر عليهم التشوّف إلى المستقبل، فإنهم لن يستطيعوا غضّ الطرف عن الماضي، وكيف يستطيعون ذلك وجذور الواقع ضاربة فيه...؟ إن من الملاحظ أن لدى كل مثقفي التيارات والاتجاهات الفكرية والاجتماعية نزوعاً قوياً إلى تملّك التاريخ من خلال تفسيره واستخدامه في الاستدلال على صواب ما يذهبون إليه    إن الأحداث التاريخية تشير بوضوح إلى تجلّيات إمكانات البشر وطموحاتهم وكذلك رعونا

  • في مولد الإمام

    د. عبدالوهاب الطريري | الأخيرة
    في مولد الإمام
    هنا ولد الإمام؛ فهذه أرض أجداده وآبائه ومولده وبساط طفولته ومدرج خطاه.. هنا استنشق أول نسائم الحياة، واستقبل أول مراحل العمر. هنا قضى سبع السنين الأول من حياته. تذكرت هذا الإمام وأنا أزور مسقط رأسه في منطقة ماردين بتركيا؛ فكان لذكراه مذاق آخر. تذكرت اتساعه المكاني وامتداده الجغرافي، فلا أعلم عالمًا في عصره أو بعده كانت الأمصار المتباعدة تجتمع عنده لتتحول أسئلتها إلى فتاوى بلدانية صارت كتباً باسم

  • الحب مقابل العطاء

    الإسلام اليوم | القارئ يكتب
    الحب مقابل العطاء
    دائماً يحلو لي أن أتحدث عن الحب كمصدر للطاقة, وقد يستغرب البعض تلك العلاقة بين الحب والعطاء, ومصدر هذا الاستغراب هو جهلنا بالعلاقة بين الأشياء, ولكنني أستطيع القول بأن أي فكرة حينما تُغلف بالحب فستشكل مزيجاً لا يقاوم نحو صناعة التميز، ومتى ما حمل الإنسان قوة (الحب)، واستطاع أن يبثها في من حوله، فسيجد أن كل الأمور تنقاد إليه طواعية، وسيجد كل الأشخاص الذين يتأثرون بهذه القوة يعملون من أجله. وحينما ج

  • "صــــديــــق الــــطائــــرة"

    الإسلام اليوم | القارئ يكتب
    "صــــديــــق الــــطائــــرة"
    عندما تسافر بالطائره إلى أي مكان، وتختار المقعد أو تجده محجوزاً برقمك مسبقاً, فلابد أن تجد هناك شخصاً يجلس بجانبك, إما أن يبدأ هو بالحديث؛ لأن الرحلة طويلة ومتعبة وإما ستبدأ أنت. حينها سيدور الحوار بينكما وتبادل الأسئلة والشكوى من بعض الأمور, وإبداء وجهات النظر المختلفة. إلى أن تقترب الرحله من النهاية.... فأقصى مافي الأمر أن يتم تبادل أرقام الهواتف....وهذا نادراً.... وإن حصل فسوف يبقى الرقم تكملة

  • لا يُنشِدُ الشِّعر من في روحِهِ قلقٌ!!

    الإسلام اليوم | القارئ يكتب
    لا يُنشِدُ الشِّعر من في روحِهِ قلقٌ!!
    الليلُ يُقشَعُ من صُبحٍ وإفلاقِ والحزنُ يُجلى بتسبيحٍ وإطراقِ كم من غريبٍ يرى نُجحاً بغربتِهِ وفي الغروبِ يرى ميلادَ إشراقِ وكم مقيمٍ تُساقيهِ الحياةُ أسًى تبليهِ قبل البِلى دهراً بإزهاقِ والأنسُ بالحبّ أسمى ما نراودهُ هو الحياةُ فلا بعد الهوى باقي الحُبّ أجملُ إحساسٍ نعيشُ بهِ بهِ نكونُ كغيثِ اللهِ رقراقِ الحُبُّ في نظرةٍ للكونِ باسِمةٍ ممّا أعانيهِ في دنياي تِرياقي الحُبُّ أنْ نمنحَ الجنّاتِ عطر

  • فجـــــــــــــر الإيــــاب

    الإسلام اليوم | القارئ يكتب
    فجـــــــــــــر الإيــــاب
    دتْ يَدها المُرتعشة وَهي تتحسسُ بحذرٍ مفتاح القِنديل المُلطّخِ ببقَايا الزَيت.. وأدارته مغلقةً عنه الحياةَ خجلاً من نور الفجرِ المشتاقِ لعتيقِ سجادة تنتظرُ صلاة الإشراقِ بلهفةِ محب أدمن الوصِال.. مسحتْ كَفّيها بطرف جلبابها الأسود وَهي عائدةٌ لصحن دارها المقفرةِ إلاّ من الأمل والرجاء, و ببعض بصرٍ استنفده زمن الحاجة. تَأمّلت المصباح المكسور وأسلاكه العاريةَ من يد الهجر القاسية, وابتسمت بمرارةٍ لاتذه

  • المعاملة ...والوقت الضائع

    الإسلام اليوم | القارئ يكتب
    المعاملة ...والوقت الضائع
    ( 1 ) (نهض من نومه فجر ذلك اليوم متثاقلاً، إثر إرهاق حصل له في يومه السابق. استعد للصلاة، ثم تناول تمرات قليلة مع قهوة الفجر. ذهب لأداء الصلاة، ثم رجع ليأخذ قسطاً من الراحة، فاستلقى، وغفا غفوة فتح عينيه بعدها ليكسو بنظراته كل شيء في غرفة نومه. وخيوط من ضوء الشمس الذهبية تتسلل إليها دون دستور من خلال نافذة صغيرة في الحائط الشرقي، راسمة على أرضية الغرفة شكلاً لمستطيل. هناك لوحة معوجّة على الحائط. أد

  • سلفيّة متجددة أو المجتمع المدني..

    عبدالله الهدلق | أوراق ثقافية
    سلفيّة متجددة أو المجتمع المدني..
    "وهناك آخر لا يقف إحساسه بالمسؤولية عند حدود بيته، بل يتعداه إلى الفئة التي ينتمي إليها، أو وطنه كاملاً، هذا النوع هو الذي يتكوّن منه: وقود الثورات، أو سكّان السجون، أو الباحثون عن المعرفة". أحمد بهاء الدين إن كنتَ ممّن يمضغ الكلماتِ بفمٍ متورِّم، ويصرخ في انفعالٍ أبله: "يستتاب فإن تاب وإلا قُتل"! فلا تقرأ هذا المقالة.. .. لقد كان المنهج العلمي السائد في هذا البلد يفي -إلى وقتٍ قريب- بالحاجة الم

  • أقصى يغيبُ ولا يغيب..!!

    الإسلام اليوم | أوراق ثقافية
    أقصى يغيبُ ولا يغيب..!!
    وحملتُ كلَّ دفاتري.. مثلَ المسافرِ والغريبْ.. ورحلتُ من لغتي.. إلى لغةِ البنادقِ والحجارةِ.. واللهيبْ.. ورميتُ في ثغرِ القصيدةِ ألفَ إعصارٍ عصيبْ.. في حضرةِ الأقصى.. ورايات القتالِ.. تصيرُ أصواتُ المدافعِ.. لا تقلُّ نداوةً عن حسنِ صوتِ العندليبْ.. وكتبتُ أني لا أزالُ إلى القصائدِ كلَّ يوم اشتكي وجعي.. ولكنّ القصائدَ لا تجيبْ.. وكتبتُ أني كلما لحّنتُ قافيةً على وترِ القضيةِ.. تشرقُ الأبياتُ دمعا

  • القيم الإنسانية في العمل.. تمتين لأجل الإنجاز

    أمل الصيعري | إدارة الذات
    القيم الإنسانية في العمل.. تمتين لأجل الإنجاز
    تغيّرت النظرة القديمة للموظفين على أساس أنهم أُجراء يُدفع لهم مقابل جهودهم، فتطورت مع مراحل تطور الفكر الإداري، الذي بات ينحاز للقيم الإنسانية وتقدير الموظفين داخل المنظمات "كرأس مال بشري"، وعلى الرغم من مادية المصطلح السابق للوهلة الأولى، إلاّ أنه معني برفع رصيد الفرد داخل المنظمة كقيمة اقتصادية يجب التخطيط لها والمحافظة عليها واستثمارها، وعليه يقع على عاتق القيادة بذل الجهود للتعرف على احتياجا

  • عبد الله بن بيه: مؤتمر “ماردين” تصحيح للأفكار في ضوء مقولات شيخ الإسلام

    وليد الحارثي | اجتهادات
    عبد الله بن بيه: مؤتمر “ماردين” تصحيح للأفكار في ضوء مقولات شيخ الإسلام
    جاء مؤتمر "ماردين" الذي أقيم مؤخرًا بجنوب تركيا، كمحاولة من العلماء الذي شاركوا فيه لإعادة تفسير فتوى "ماردين" للفقيه ابن تيمية الذي عاش في القرن الرابع عشر الميلادي، وقد اتفقوا على أنه من يلتمس العون في فتوى ابن تيمية لقتل المسلمين أو غير المسلمين ضلّ في تفسيره. وأكد العلماء في البيان الختامي للمؤتمر "أنّه لا يجوز لأي فرد مسلم أو جماعة مسلمة أن تعلن الحرب أو تنخرط في الجهاد من تلقاء نفسها"، داعين

  • البيان الختامي لمؤتمر ماردين.. دار السلام

    وليد الحارثي | اجتهادات
    البيان الختامي لمؤتمر ماردين.. دار السلام
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد فقد انعقد بعون الله وتوفيقه مؤتمر قمة السلام ( ماردين دار السلام ) في مدينة 12 ربيع - ماردين الترآية وفي حضن جامعتها (أرتوآلو) يومي السبت والأحد 11 28 مارس 2010 م برعاية المرآز العالمي للتجديد – الثاني ٢٧/٥/١٤٣١هـ للترشيد (لندن) وبالتعاون مع آانوبوس للاستشارات (لندن) وجامعة أرتوآلو ( ماردين) وبمشارآة ثلة مبا

  • قسْ أبعادك جيداً!!

    غادة أحمد | ذرة ضوء
    قسْ أبعادك جيداً!!
    تُشكل المحدودية لهذا الكون، وما خلق الله عليه من كائنات، رسالة واضحة أن لكل شيء طرفين: بداية ونهاية، وما بينهما من أعمار وطاقات وقدرات تتفاوت من حيث الاستيعاب والتحمّل والبذل، وحين لا نقيس المسافة بين الطرفين بمقياس صحيح فإن هذا يؤدي إلى اضطراب وخلل في أفعالنا وقراراتنا... وخاصة ما نقطع من وعود، وما نمني به الآخرين من آمال، وما ننثره بسخاء ذات اليمين وذات الشمال من فرص تنتظرهم على أيدينا، دون أن ن

  • سؤال التسخير؟!

    د. مسفر القحاني | رجع الصدى
    سؤال التسخير؟!
    كل يوم أزداد اقتناعاً أن الأمة التي تُرك فيها القرآن الكريم كمعجزةٍ خالدة ومنهج حياة مستمر، قادرةٌ أن تستلهم منه مصادر قوتها وعلاج مشكلاتها، ولن تعجز آيات الكتاب ودلالاته الباهرة في إرشاد البشر وتعريفهم بطريق النجاة والفلاح مهما كان حجم التغيرات في الحياة الإنسانية، ودون الحاجة إلى إنزال الكتب أو إرسال الرسل، كما كان الحال قبل بعثة النبي محمد صلى الله عليه وسلم. هذا المقصد الكلي القرآني خاطب الإ

  • الصحافة والقضاء (ماراثون) القفز على الحواجز!!

    د. محمد سعود البشر | قضية
    الصحافة والقضاء (ماراثون) القفز على الحواجز!!
    الحديث الذي يدور الآن في مجتمعنا عن العلاقة بين الصحافة والقضاء هو جزء من منظومة أحاديث افتعلتها الصحافة السعودية في السنوات القليلة الماضية، ولا تزال، لإشباع غايات متعددة لا تخفى على كل متابع للحراك الفكري والإعلامي في المملكة. الصحافة في كل مجتمع هي شريك في التنمية، ولا يمكن أن تكون خصمًا لمؤسسات الدولة. هكذا نفهم الصحافة، وهكذا درسناها في الغرب. حتى وظيفة الرقابة التي ينبغي أن تقوم الصحافة بجزء

  • من يحاول تشويه صورة القضاة

    د. نايف أحمد الحمد | قضية
    من يحاول تشويه صورة القضاة
    بدأ بعض الناس – وهم قلة - الحديث عن القضاة وجفوتهم واتهامهم بالظلم؛ مما ورَّث كرهاً عندهم للقضاة، ولا يعلمون مدى الأمانة والمعاناة والمشقة التي يتحملها القضاة في عملهم. أما مسألة سخط بعض الناس من القضاة فهذه ليست خاصة بزماننا ولا في بلادنا، بل هي في كل زمان ومكان، ولم يسلم منها أحد حتى نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم- وهو القاضي العدل أحسن الناس خُلقاً، وأكثرهم صبراً وحلماً، وأعدلهم قضاء. قال تعا