الملف

تاريخ الانتحار في الفنون

إحسان بنت محمد | نشر في العدد 92

تاريخ الانتحار في الفنون

اختلف المفكّرون والمنظّرون حول ما إذا كانت الوظيفة المثاليّة للفنّ هي المساهمة في صناعة واقع أخلاقيّ وحضاريّ أفضل للبشريّة، أم أنّ وظيفته هي تصوير الواقع الإنسانيّ بما فيه من جمال وقبح وإيجابيات ومعايب كما هي، ذهب المحافظون إلى الرّأي الأول، لكنّ أكثر الفنّانين ذهبوا إلى الرّأي الثاني . فعبر التّاريخ البشريّ نقلت لنا رسومات الكهوف والتّماثيل واللوحات الزيتيّة وقصائد الشّعر صورة عميقةً للإنسانيّة ك

على هامش الانتحار

فهد الطاسان | نشر في العدد 92

على هامش  الانتحار

الانتحار -كظاهرة إنسانيّة- ليست ظاهرة جديدة، ولا يمكن التماس سبب واحد لهذه الظاهرة، كما لا يمكن حصرها والتّفكير فيها بمنحًى أُحاديّ البُعد دون اعتبارِ العوامل الاجتماعيّة التي تتزاوج في نفسيّة الإنسان لتصل به إلى "فِعل" الانتحار. الانتحار لا ينبع من تفكيرٍ واعِ، وإنّما كأشياء كثيرة في حياتنا نفعلها دون تفكير وقد نندم عليها ونجهل كيف فعلناها، إلاّ أنّه في حالة الانتحار لا يُندَمُ

مواجهة الانتحار بالإيمان

البراء العوهلي | نشر في العدد 92

 مواجهة الانتحار بالإيمان

من المعتقدات التي كانت سائدة قديمًا عند الشّعوب هو أنّه لا ينبغي الحديث عن الانتحار خوفًا من أن يكون الحديث عنه تنبيهًا للنّاس وتشجيعًا بشكل غير مباشر، فتزيد نسبة الانتحار نتيجةً لذلك! ولكنّ المنهج القرآنيّ مختلف في التّعاطي مع الظّواهر السّلبيّة في المجتمع؛ إذ يطرحها ويحذّر منها، ويبحث في أسبابها ويعالجها؛ ففي الوقت الذي كان القدماء يرفضون الحديث عن الانتحار جاء القرآن وتحدّث عنه بكلّ وضوح

الانتحار في السعودية .. بين «عيب» المجتمع.. وقسوة الحياة

الإسلام اليوم | نشر في العدد 92

الانتحار في السعودية .. بين «عيب» المجتمع.. وقسوة الحياة

يعيش مجتمع المملكة العربية السعودية في هذه الفترة على وقع أخبار الانتحار التي وفرت لها المواقع الإخبارية الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بيئة خصبة للانتشار لتؤكد بذلك الإحصائيات الآخذة بالتزايد عاما بعد عام. وارتبطت بعض حالات الانتحار في الفترة الأخيرة بالبطالة وقضاياها، إذ أن قصة انتحار شاب عرعر الذي كان خريجا من إحدى الكليات الصحية، أخذت بعدا واسعا من الانتشار سيما وأنه في الأيام التي سبقت

الانتحار.. ظاهرة عالمية بصناعة المشاهير

الإسلام اليوم | نشر في العدد 92

الانتحار.. ظاهرة عالمية  بصناعة المشاهير

على الرغم من تلك المغريات والمقدرات التي يتمتع بها العالم الغربي، إلا أنه يعاني من كارثة الانتحار، حتى أصبحت ظاهرة فعلية يئن منها الغرب بمختلف فعالياته. العديد من الأسباب جعلتها ظاهرة جديرة بالبحث والدراسة، في ظل تعاظم نسب الانتحار على المستوى العالمي، على الرغم من النهضة الاقتصادية التي يعيشها الغربيون، مما يعني أنها هي أو تدهورها ليس سببًا في شيوع الظاهرة أو ندرتها، مما يفسر أن هناك أسبابًا أخرى

أشهر المنتحرين

الإسلام اليوم | نشر في العدد 92

أشهر المنتحرين

كاتب وروائي أمريكي، يعد من أهم الروائيين وكتاب القصة الأمريكيين. في آخر حياته انتقل للعيش في منزل بكوبا. حيث بدأ يعانى من اضطرابات عقلية بعد ثلاثة أسابيع من إكماله الثانية والستين من العمر، وضع حدا لحياته بإطلاق الرصاص على رأسه من بندقيته التي اشتراها أبوه له وهو في العاشرة من عمره، وذلك صباح في عام 1961م في منزله في كوبا.

فعاليات تندد بمعاملات الخادمات وتطالب بتشريعات لحمايتهن

الإسلام اليوم | نشر في العدد 91

فعاليات تندد بمعاملات الخادمات وتطالب بتشريعات لحمايتهن

تثير ظاهرة الخادمات في العالم العربي وما يواجهنه من تحديات تعصف بحقوق الإنسان وتهدر كرامتهن، وأحيانًا حياتهن، الكثير من المخاوف، الأمر الذي دفع العديد من الفعاليات إلى رصد الظاهرة والتعامل لتفسيرها، ووضع الحلول لها. ولذلك ظهرت توصيات أكاديمية أخيرًا تدعو إلى أهمية تطبيق مشروع إقليمي عربي مشترك، من أجل الدعوة لفتح مأوى للمعنفات، والضغط على الحكومات من أجل إصدار قوانين تحمى حقوق الخادمات العرب

الخادمات في لبنان .. قصة العنصرية

الإسلام اليوم | نشر في العدد 91

الخادمات  في لبنان .. قصة العنصرية

"كان الأمر سيئًا مع مستخدمتي، كانت تضربني ولا تعطيني أجري، أنا سعيدة جدًا جدًا بالعودة"، قالتها العاملة المدغشقرية ليوني "25" عاما لدى وصولها إلى المطار عائدة من لبنان، ضمن 86 عاملة أعادتهم سلطات بلادها بعد تعرضهن لمعاملة سيئة. وليوني ليست العاملة الأجنبية الوحيدة التي تعرضت لانتهاكات حقوقية في لبنان، فهناك 17 عاملة من نفس البلد توفيت في عام واحد، حسب تقارير حقوقية دولية.

نظرة

الإسلام اليوم | نشر في العدد 91

نظرة

كان غريبا أن تسأل طفلة صغيرة مثلها إنسانا كبيرا مثلي لا تعرفه، في بساطة وبراءة أن يعدل من وضع ما تحمله، وكان ما تحمله معقدًا حقاً ففوق رأسها تستقر "صينية بطاطس بالفرن". وفوق هذه الصينية الصغيرة يستوي حوض، قد انزلق رغم قبضتها الدقيقة التي استماتت عليه حتى أصبح ما تحمله كله مهددا بالسقوط .

واقع الخادمات في السعودية ،، طلب مستمر ،، جحود متواصل

الإسلام اليوم | نشر في العدد 91

واقع الخادمات في السعودية ،، طلب مستمر ،، جحود متواصل

مرة أخرى تعود قضية الخادمات المنزليات في السعودية إلى الواجهة، إثر خبرين متزامنين نقلتهما مختلف المواقع الإخبارية وشبكات التواصل الاجتماعي، يفيد الأول منها بأن الحكومة الإندونيسية تقدمت بنسخة مقترحة من عقد العمالة المنزلية لنظيرتها السعودية، وتتضمن عدداً من البنود التي يتوجب على صاحب العمل الإقرار والتقيد بها وعدم مخالفتها، وأهم هذه البنود إرفاق شهادة "حسن سيرة وسلوك" للكفيل،

الخادمات في العالم العربي ، وجاهة اجتماعية مخالفات حقوقية

طه عبدالرحمن | نشر في العدد 91

الخادمات في العالم العربي ، وجاهة  اجتماعية  مخالفات  حقوقية

من الظواهر اللافتة في العالم العربي، تلك المرتبطة بالخادمات وعملهن في العديد من المنازل والمصالح الحكومية والخاصة، وهي الظاهرة التي أصبحت تتخذ أشكالًا عدة، وتتجاوز الدول العربية الغنية إلى غيرها من الدول التي يتسم أبناؤها بدخل منخفض. وعلى الرغم من عدم وجود إحصائيات رسمية عن أعداد الخادمات في العالم العربي، إلا أن هناك دراسات تقدرها بأكثر من ثلاثة ملايين من الجنسين،

في الانحياز إلى تيتي

ريم الفضلي | نشر في العدد 91

في الانحياز  إلى تيتي

تيتي دخيلة من البداية، عنصر جديد جاء من البعيد للخدمة، للانحناء والرضوخ لمدة طويلة، الأشياء الشاعرية المرافقة للغربة والفقد والحزن التي نعرفها ونحترفها، يجب أن نندهش حين نستطيع بالتفاتة متكلفة أن نسقطها عليها، إنما بأمرّ وأقسى، لأن الحاجة - في حالتها - شيء أساسي، غير مترف، كما يشبه أحوالنا. تيتي من أماكن مختلفة عنا كثيرا، صحيح أن لا مدهش وجديد في هذا، لكنها قبل أن تكون في منازلنا بزي الخدمة

في وطني... الخادمات لا بدّ منهن

عبد الله السويلم | نشر في العدد 91

في وطني...  الخادمات لا بدّ منهن

لا أظنّ أنّ نسبة عدد الخادمات في بريطانيا -مثلاً- تماثل ما لدينا من خادمات، هذا إن لم نتفوّق عليها، فإذا علمنا -وبحسب إحصائيّات سنة 2011 م- بأنّ عدد المقيمات في المملكة يصل إلى (مليونين ونصف) مقيمة، فإنّني أعتقد أنّ الغالبيّة من هذا الرّقم هنّ من جنس الخادمات، أو دعني أقلْ بأنّ العدد قد يتجاوز المليون خادمة، أيْ خادمة لكلّ مسكنين تقريبًا، وهذا معدّل مرتفع قياسًا بالمعدّلات العالميّة،

المعالجة الإعلامية للخادمات.. هل حان وقت تصحيح المسار؟!!

أيمن بريك | نشر في العدد 91

المعالجة الإعلامية للخادمات.. هل حان وقت تصحيح المسار؟!!

شهدت السنوات الأخيرة الكثير من الجدل حول أوضاع الخادمات في العالم العربي، سواء فيما يتعلق بالتعديات أو التجاوزات التي تقع على هذه الفئة التي شهدت انتشارًا واسعًا في الدول العربية، وبخاصة دول الخليج، أو التجاوزات التي تحدث من هذه الفئة بحق الأشخاص الذين يستقدمونهم لخدمتهم. ولم يكن هذا الجدل، الذي شهد رواجًا كبيرًا في الداخل والخارج، بمعزل عن الإعلام بوسائله المختلفة

تجار المشاعر .. الغضب

فهد القحطاني | نشر في العدد 90

تجار المشاعر ..  الغضب

سوف أن أذكر لكم إحصائية مدهشة فيما يتعلق بقدرتنا على التعرف على مشاعرنا أثناء حدوثها (كأن تعي أنك خائف أو غاضب في نفس موقف الخوف أو الغضب). وقد وردت هذه الإحصائية في كتاب "المرجع السريع للذكاء العاطفي" لكل من ترافيس برادبيري و جين رييفز بعد أن شملت خمسمائة ألف مشارك (500000) على مدى عشر سنوات ومفادها أن: 36 بالمائة فقط من الناس يستطيعون التعرف على مشاعرهم أثناء حدوثها،

مستقبل الوعي النفسي السعودي

أحمد منظور | نشر في العدد 90

مستقبل الوعي  النفسي السعودي

كل مجتمع لديه عدسات مكبرة للوعي الفردي والمجتمعي والمؤسساتي في ثقافة الصحة النفسية. لكن قد تكون هذه العدسات معدومة أو مكسورة أو غير واضحة بسبب بعض العوائق والحجب المرئية والغير مرئية التي تعيق الرؤية وتؤثر في عملية الوعي النفسي للمجتمع. فأحد أكثر الحجب كثافة وانتشارا في العالم هي: "فكرة المرض" وأصبحت هذه الفكرة من الافكار المسلم بها. بل أصبحت لها مؤسساتها ومنتجاتها وسياساتها

علماء النفس العرب لم يخدموا قضايا الفرد العربي

سمير خميس | نشر في العدد 90

علماء النفس العرب لم يخدموا قضايا الفرد العربي

أكد العالم والمتخصص في علم النفس ومؤلف كتابي علم الإنسان المقهور وعلم الإنسان المهدور الدكتور مصطفى حجازي للإسلام اليوم، بأن أمام علم النفس العربي مرحلة تاريخية وجديدة متمثلة في الربيع العربي بإمكانه فيها أن يؤسس لعلم نفسي عربي مستقل، حيث أنه اعتمد في الماضي على نقل نظريات جاهزة ابتكرت لخدمة المجتمعات الغربية الصناعية، الأمر الذي منع علماء النفس العرب من توظيف علم النفس في خدمة القضايا

حالة العرب النفسية بعد الثورات.. أمل تغلِّفه الكآبة

عمرو محمد | نشر في العدد 90

حالة العرب النفسية بعد الثورات..  أمل تغلِّفه الكآبة

على الرغم من مرور أكثر من عام على الثورات العربية، وما أعقب اندلاعها من تأثيرات على الحالة النفسية للمواطن العربي، إلا أن تداعيات هذه الحالة لا تزال قائمة في أوساط الرأي العام العربي، في الوقت الذي تدخل فيه هذه الثورات عامها الثاني. هذه الحالة تنوعت بين حالة من الأمل والإحباط في آن، إذ أنه في ظل ما كانت هناك توقعات عديدة تذهب إلى أن الأوضاع في بلاد الثورات سوف تتحسن إيجابيًا بعد وقوعها مباشرة،

  <    1    2    3    4    5    6    7    8    9    10    >
العدد الكلي للصفحات: 10