كتّاب المجلة | سمير خميس

ماذا بعد الثورة ؟؟!

نشر في رأي | العدد 98

ماذا بعد الثورة ؟؟!

يروي الكاتب والروائي الكولمبي غابرييل غارسيا ماركيز عن أحد الأشخاص الذي استطاع أن يجمل مشاعر منكوبي ومتضرري حرب الاستقلال اللاتينية، ضد الامبراطورية الإسبانية من أرامل وأيتام وجنود مسرحين وعاطلين، لزعيم الاستقلال وبطل حرب التحرير سيمون بوليفار بقوله: "ها نحن قد نلنا الاستقلال أيها الجنرال، فقل لنا الآن: ماذا نفعل به؟!!" ليجيبه بوليفار الذي كان يتعذب في لحظات احتضاره الأخيرة

حج وبيع سبح

نشر في الملف | العدد 97

حج وبيع سبح

يعتبر الشاب محمد سِلْمي المواسم الدينية كشهر رمضان المبارك وموسم الحج فرصة مناسبة لزيادة دخله، حيث يمتلك السلمي سيارة أجرة اقتناها لمواجهة أعباء الحياة التي لم يعد يكفيها مجرد وظيفة، إذ لا بد من نشاط آخر يضاعف به الفرد دخله على حد رأي السّلْمي. ويصطلح أهل الحجاز على تسمية هذه المهنة بـ"الكدادة" فيما يطلق على السائق مسمى "كدّاد" ونشأت هذه التسمية قبل نحو سبعين عاماً، إذ كان المكيون يستعينون بالحناط

مسلمو العالم في شوق إلى مكة

نشر في الملف | العدد 97

مسلمو العالم في شوق إلى مكة

"أداء فريضة الحج هو الأمل الأكبر في حياتي، ولكنِّي لم أستطع تحمل نفقات الرحلة في الماضي لأسباب مادية", كلمات عبّر بها أحد العازمين لأداء فريضة الحج هذا العام ..بينما يعبر حاج صيني عن اشتياقه للحج وانتظاره لسنوات, بسبب الفاقة, فيقول: "في الصين, اعتاد المسلمون أن يجمعوا جميع مدخراتهم السنوية ومنحها لأكبرنا سنًّا في العائلة كي يؤدي فريضة الحج، وفي هذا العام كان دوري، ولا أستطيع أن أصف لك مدى سعادتي

مشهى

نشر في رأي | العدد 97

مشهى

منذ أن قرر أنه سـ "يمسك" بتلك الرائحة... لم يفكر أن يتوقف ولو لمرة واحدة عن الركض.. كان قد اتخذ قراره الشبيه بقرار "فورست غامب" بعد أن شاهد تلك الراحئة... يضوع شذاها من صدر أنثى مكتنزة.. إلا أنه كان يرفض المقارنة مع "فورست غامب": - "فوست غامب" ركض لأكثر من ثلاث سنوات دون أن يمسك حتى بتلابيب روحه .. أما أنا فلدي ما سأمسك به.. في خطواته الأولى.. لمح بطنا متكورا لامرأة.. وفي داخله شيء ما يشبه قصة

في «قصة موت معلن» للعنصرية أكثر من لون

نشر في الملف | العدد 95

في «قصة موت معلن»  للعنصرية أكثر من لون

وحده ماركيز من يستطيع أن يجعلك في مواجهة عارية مع ذاتك، بعد أن يجردك من كل ادعاءات المثالية التي يمكنك أن تتترس بها، ليظهر ذلك الإنسان الكامن الغارق في بدائيته، القبيح في عنصريته ووحشيته. ماركيز ذاك الذي لفظه الساحل الكولومبي ليروي لنا بعضا من حكايات ريفه وقصصه المخفية والمعلنة، من "ماكوندو" تلك المدينة الوهمية التي انطلق منها العقيد "أوريليانو بوينديا" بجيوش التحرير،

الجسد الميت لا تحييه الرياضة

نشر في رأي | العدد 92

الجسد الميت  لا تحييه الرياضة

راهن الرئيس اليمني المخلوع "علي عبدالله صالح" على بطولة الخليج في دورتها العشرين؛ لإظهار سطوة نظام حكمه أكثر من حرصه على أي شيء آخر يمت لليمن بصلة .. ورغم محاولات اتحادات الدول الخليجية في ذلك الوقت تأجيل البطولة لشكوك متعلقة بالحالة الأمنية ليمن تلك الأيام، إلا أن الرغبة السياسية العامة لدول الخليج وقبلها عناد السيد الرئيس أديا لإقامة البطولة وسط إجراءات أمنية مشددة، وعلى بنية تحتية رياضية

علماء النفس العرب لم يخدموا قضايا الفرد العربي

نشر في الملف | العدد 90

علماء النفس العرب لم يخدموا قضايا الفرد العربي

أكد العالم والمتخصص في علم النفس ومؤلف كتابي علم الإنسان المقهور وعلم الإنسان المهدور الدكتور مصطفى حجازي للإسلام اليوم، بأن أمام علم النفس العربي مرحلة تاريخية وجديدة متمثلة في الربيع العربي بإمكانه فيها أن يؤسس لعلم نفسي عربي مستقل، حيث أنه اعتمد في الماضي على نقل نظريات جاهزة ابتكرت لخدمة المجتمعات الغربية الصناعية، الأمر الذي منع علماء النفس العرب من توظيف علم النفس في خدمة القضايا

المثقف عندما يكون سياسيا: نجاحٌ في اختيار الكلمات .. فشلٌ في مواجهة الواقع

نشر في الملف | العدد 88

المثقف عندما يكون سياسيا: نجاحٌ في اختيار الكلمات .. فشلٌ في مواجهة الواقع

تمتلئ الذاكرة السياسية بأمثلة عديدة لمثقفين شاركوا في كتابة تاريخها بأدوارهم السياسية، فمن الرئيس التشيكي الذي ودع الحياة قبل أيام قليلة فاتسلاف هافيل مرورا بالشاعر والرئيس السنغالي الراحل ليوبولد سيدار سينجور وصولا إلى الروائي الفائز بجائزة نوبل البيروفي ماريو بارغاس يوسا. وتبقى الذاكرة السياسية حبلى بأمثلة وتجارب أخرى، إلا أن الدور التي لعبته هذه الشخصيات الثلاثة،

مالك نجر : أنا مشهور بـ «الواسطة» !

نشر في الملف | العدد 87

مالك نجر :  أنا مشهور بـ «الواسطة» !

لا يزال صدى طرقات "المسامير" التي يغرزها "الكاريكاتور" مالك نجر في نعش السلوك المجتمعي الجامد تتردد على شبكة الانترنت. عشرة ملايين زائر أو أكثر حتى هذه اللحظة، ويتوارى خلف الوقت الكثير من المشاهدين والمَشَاهِد. يؤمن مالك بأهمية التعبير بأشكاله المختلفة، حتى بلغة الإشارة، ويثق بقدرته على "إثراء الفكر العربي" ولما كان ذاك إيمانه، وتلك قدرته، فإن مالك نجر ظل يعلق على مساميره همومنا ومشاكلنا

الجمهور يقرأ إعلامه ويكتبه أيضا ، أزرار تبث الوعي

نشر في الملف | العدد 87

الجمهور يقرأ إعلامه ويكتبه أيضا ، أزرار تبث الوعي

إذا كان الإعلام الجديد قد بذر البذر البذرة الأولى لثمار الربيع العربي مسقطا بذلك بعض الحكومات ومغيرا معه بعض الدول، فإنه في الوقت ذاته يؤسس لوعي جديد ينتشر بصورة تفوق كل التوقعات وهذه المرة في كل دول العالم. تشير بعض التقارير الصحفية المنشورة أن استخدام مواقع التواصل الإلكترونية للأغراض الاجتماعية والترفيهية بدأ ينحسر في المنطقة العربية، ففي محصلة استبيان (كلية دبي) اعتبر 85% من المشاركين

بعد مصادرة السلطات التونسية لـ(عربة) خضاره : البوعزيزي يستعيد (عرب) الحرية

نشر في الملف | العدد 86

بعد مصادرة السلطات التونسية لـ(عربة) خضاره : البوعزيزي يستعيد (عرب) الحرية

ما بين "عربة" الخضار المصادرة، و"عرب" الحرية المستعادة يستلهم التونسيون والعرب ذكرى الشاب طارق الطيب محمد البوعزيزي في اليوم السابع عشر من ديسمبر من كل عام، حيث لم تكتف الشرارات التي أحرق بها البوعزيزي نفسه، لم تكتف بجسده وروحه فقط، بل أبت إلا أن تمتد بعرض العالم العربي وطوله مشكلة بذلك ربيعا عربيا تمتد أيامه طوال أيام السنة وفاء لـ"بائع خضار" لم " يرد سوى العمل"

قراءة في قصص الحجر الضائع في «القاع»

نشر في قراءة نقدية | العدد 81

قراءة في قصص الحجر الضائع في  «القاع»

عندما اطلعت للوهلة الأولى على المجموعة القصصية "القاع " للقاصة عائشة الحسن؛ تذكرت ما يجب على العطشان أن يفعله عندما يصادف بئراً لا يُسبر غورها ولا يرىُ قعرها: كل ما عليه أن يرمي حجراً داخل البئر؛ ولكن ليحترس، فلا بد له أن يفرق بين صوت الحجر عندما يخترق الماء، وبين صوت الحجر المبعثرة أشلاؤه على قاع أجرد