كتّاب المجلة | عبدالمجيد الغيلي

إنه فكَّر وقدَّر

نشر في اجتهادات | العدد 73

إنه فكَّر وقدَّر

أيًّا كان العمل الذي ينتجه الإنسان، وأيا كانت الكلمة التي يقولها الإنسان ـ فإن العمل أو الكلمة في الصورة النهائية يكون قد اجتاز ثلاث مراحل، وكل مرحلة تقود إلى الأخرى، فإذا ما وقع الخلل في مرحلةٍ ما اختل البنيان كله. فما هذه المراحل؟ وما الآليات الضابطة لكل مرحلة؟ وما الفروق الدقيقة بين هذه المراحل؟ وكيف يقع الخلط فيها؟ إن هذه الأسئلة تكشف إجابتها لنا ثمان آيات من سورة المدثر، وسنحاول أن نقرأ